لوتاه: ألعاب جديدة ستدرج في «خليجياد المدارس»

أكد رئيس اللجنة التنظيمية الخليجية للرياضة المدرسية حسن لوتاه، أن اللجنة تسعى دائماً لتطوير الدورة التي جاءت انطلاقتها من خلال «خليجياد ‬1» التي استضافتها دولة قطر عام ‬2008، كاشفاً عن «نية اللجنة التنظيمية تتجه نحو زيادة عدد الألعاب في الدورة المقبلة، مع التركيز على الألعاب الفردية، كونها حاصدة الميداليات في الألعاب الأولمبية والبطولات الإقليمية والعالمية». وقال في كلمته خلال حفل افتتاح «خليجياد ‬2»، الذي جرى مساء أول من أمس، إنّ مشوار الألف ميل دائماً يبدأ بخطوة، والخطوة الثانية في الخليجياد انطلقت في ضيافة الإمارات، ونحن مستمرون على الدرب، بدعم مكتب التربية العربي لدول الخليج، الذي نشكره على ما يوليه من عناية واهتمام بأنشطة اللجنة.

وأضاف: نشكر وزارات التربية والتعليم بدول الخليج العربية، أعضاء اللجنة التنظيمية، على جهودهم الكبيرة التي تقف وراء نجاح مسيرتها، كما نشكر اللجنة المنظمة الإماراتية وكل الجهات المتعاونة في التنظيم، ونثق بأن أبناءنا اللاعبين واللاعبات سيقدمون لنا صورة مشرفة ورائعة تحمل شعار التنافس الشريف، ونود أن نؤكد أنه لا يوجد خاسر في هذه الدورة. وقال عبدالله الظاهر، رئيس لجنة حكام البطولة، سعادة / حسن لوتاه - رئيس اللجنة التنظيميةإن الامارات ستشارك في منافسات السباحة بثمانية سباحين، تم اختيارهم وفق لنتائج بطولة دبي الدولية التي اختتمت أخيراً في دبي، مشيداً بالدعم الذي قدمته وزارة التربية والتعليم من أجل إعداد وتأهيل اللاعبين ليكونوا جاهزين للمنافسة، وحصد أكبر عدد من الميداليات. ولفت: ثقتنا كبيرة بسباحينا لتحقيق أفضل الارقام والنتائج، فاللاعبون أظهر مستوى مثالياً في بطولة دبي الدولية، يؤكد أن السباحة الاماراتية وصلت إلى مستوى متقدم يؤهلها للمنافسة في كل المحافل الدولية.

اترك تعليقاً